عرض مشاركة واحدة
  #40  
قديم 04-12-2015, 08:05 AM
محمد إبن رجب الشافعي محمد إبن رجب الشافعي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 205
Lightbulb قبل الشروع في تفسير حلم لا بد من تصنيفه

بسم الله الرحمن الرحيم

صنف رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم، الاحلام إلى أربع طبقات
حلم من الله سبحانه و تعالى و حلم من الملائكة،
و هذان الصنفان فقط هما لهما قيمة تنبؤية،

و حلم من الجن،
و حلم من الحالم نفسه، إذ و الإنسان ضعيف الوعي بين النوم و اليقظة، يكون أنشط ما فيه حواسه، فهو يحلم أحلام يقظة واضحة، و يكون كالشاعر المقتدر، ينجح في وصف حاله، لكن ليس بالكلام بل بصنع شريط متحرك في آفاق حواسه،

مثلما قال جاكس هذا الحكم يصف حال الفتاة، عندها رغبة جنسية شديدة، تجعلها مشلولة لا تريد الفرار و تجذبها للخلف، لكن تخاف الزنا الذي يتسبب بحمل جنين، و الحيوانات المنوية هي أشد حضورا في الوعي من إشباع الرغبة لذا كان مجيئها في الحلم أولا.
أما المرأة الشامتة المستهزئة، فهي فكرتها عن حال حيرتها و ترددها و أنها يرثى لها، إذ شر المصيبات ما يضحك. مثلما يجسد الحب أو الجمال في صورة طفل، يجسد الحال البائس في صورة ساحرة شريرة شامتة مستهزئة.

الخلاصة ليس للحلم قيمة تنبؤية، هو مجرد تشخيص للحال المعاش في النهار، بأسلوب أدبي بياني، أي الحلم هو استعارة تمثيلية، و كل حالم هو شاعر مبين، أبين من امرؤ القيس في اليقظة.


زوم نــــــــت
رد مع اقتباس
روابط دعائية

تعلم الأنجليزية بالصوت والصورة..برامج -فيديو -دردشة حية